nosor


 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» لـيـنــيـن
الأحد أغسطس 09, 2009 11:04 am من طرف Admin

» مصطلحات لا بد منها
السبت ديسمبر 06, 2008 3:40 am من طرف الرد الاحمر

» الأمبريقية Empiricism/
السبت ديسمبر 06, 2008 3:37 am من طرف الرد الاحمر

» مصطلحات ومفاهيم
السبت ديسمبر 06, 2008 3:35 am من طرف الرد الاحمر

» الايديولوجيا
السبت ديسمبر 06, 2008 3:33 am من طرف الرد الاحمر

» العين تنهي تحديها لنظرية داروين (نظرية التطور)
السبت ديسمبر 06, 2008 3:31 am من طرف الرد الاحمر

» ما هي ألانثروبولوجيا ؟
الجمعة ديسمبر 05, 2008 12:49 am من طرف شيوعي

» الايديولوجيا
الخميس ديسمبر 04, 2008 9:33 am من طرف شيوعي

» فلسفة هيجل
الخميس ديسمبر 04, 2008 9:24 am من طرف شيوعي

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
التبادل الاعلاني
التبادل الاعلاني
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط nosor على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط nosor على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 من هو البطل سمير القنطار؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 74
تاريخ التسجيل : 02/07/2008

مُساهمةموضوع: من هو البطل سمير القنطار؟   الخميس يوليو 17, 2008 2:39 pm

من هو البطل سمير القنطار؟

سمير القنطار أقدم أسير لبناني لدى إسرائيل وهو لبناني درزي انخرط في صفوف الثورة الفلسطينية في لبنان، وقاد عملية كبيرة لاسر إسرائيلي وإجبار إسرائيل على مبادلته بسجناء عرب لديها.

عملية كالتي حاول سمير القنطار تنفيذها كانت السبب في إطلاق إسرائيل لسراحه بعد قضاء 29 عاما وثلاثة أشهر في سجونها.

فقد كان سمير القنطار، الذي ولد عام 1962، قائد عملية أطلق عليها اسم عملية "جمال عبد الناصر" تخليدا لذكرى الرئيس المصري الذي تبنى القضية الفلسطينية ومبادئ الوحدة والقومية العربية.

كان الغرض من العملية التي انطلقت في 23 إبريل/نيسان 1978، وشارك فيها سوريان وفلسطيني وقادها القنطار، التسلل إلى بلده نهاريا شمال إسرائيل وأسرعالم ذرة إسرائيلي هو دان هاران.

شرعت المجموعة في تنفيذ عملية الاسر واقتيد هاران وابنته اينات بهدف العودة إلى سواحل صور اللبنانية، وتضاربت الأقوال حول وجود البنت مع أبيها فإسرائيل تقول إنها أسرت مع أبيها فيما يصر القنطار في محاكمته على أن الأب أمسك بابنته فاقتيدا معا.

اكتشف أمر العملية وقتل مسلحان من الأربعة اللذان كانت مهمتهما تغطية الاسر، وحصل تبادل لإطلاق النار قتل فيه هاران وابنته ورفيق القنطار الذي شاركه في هذا الجزء من العملية وأصيب القنطار بخمس رصاصات واعتقل.

ولا تزال إحدى الرصاصات الخمس مستقرة في رئة القنطار اليمنى ويعاني بسببها من بعض المصاعب في التنفس.

حوكم سمير القنطار وحكم عليه عام 1980 بالسجن المؤبد خمس مرات إضافة إلى 47 عاما أي بما مجموعه 542 عاما.

درس القنطار في سجنه اللغة العبرية حتى أتقنها وكافح من أجل تحقيق أوضاع معيشية أفضل للأسرى العرب في السجون الإسرائيلية مستخدما الإضراب عن الطعام في كثير من الأحيان.

وفي عام 1993 نجح ـ بعد محاولات عديدة ـ في استصدار قرار من مصلحة السجون الإسرائيلية للتسجيل في الجامعة الإسرائيلية المفتوحة في إسرائيل لدراسة العلوم الإنسانية والاجتماعية، وتخرج منها في أيلول/سبتمبر عام 1998.

أسماء أخرى

تواصل سمير القنطار مع أهله من خلال الصليب الأحمر في الأعوام الأولى لسجنه إلى أن قامت السلطة الوطنية الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة وتم إنشاء وزارة شؤون الأسرى التي وكلت محامين فلسطينيين بزيارة الأسرى العرب في السجون الفلسطينية ومن بينهم سمير القنطار.

رافق القنطار في السجون أسرى عرب فلسطينيين، من أبرزهم مروان البرغوثي القيادي البارز في حركة فتح الفلسطينية وأحمد سعدات الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.

نشط كثيرون في الدفاع عن سمير القنطار والدعوة إلى إطلاق سراحه، ومن أبرزهم شقيقه بسام القنطار الذي كان في الحادية عشرة من العمر حين خرج شقيقه سمير من المنزل لتنفيذ العملية.

لكن من أبرز من ارتبطت أسماؤهم بسمير في سجنه سيدة فلسطينية في الثمانين من العمر تسكن مخيم البريج في قطاع غزة.

أم جبر وشاح تتلقى اليوم في منزلها التهاني بالإفراج عن "ابنها" سمير، ومن بين من قدموا التهاني لها رئيس حكومة غزة اسماعيل هنية.

فقد دأبت أم جبر على زيارة سمير رفيق ابنها جبر لمدة 15 عاما في السجون الإسرائيلية وتوفير احتياجاته، ولم تنقطع عن زيارة من أصبح يعرف بابنها بالتبني وتواصلها معه بعد الإفراج عن ابنها إلى أن قررت السلطات الإسرائيلية منعها من ذلك.

وتحول ظروف الحصار المفروض على قطاع غزة دون سفر أسرة وشاح إلى لبنان للالتقاء بابنها، إلا أنها تمكنت قبل عامين من زيارة والدته سهام في قريته عبيه في جبل لبنان.

يعود سمير القنطار اليوم الاربعاء إلى بلده ويلقي كلمة في الاحتفال الضخم الذي ينظمه حزب الله في ملعب الراية بالضاحية الجنوبية للترحيب به وبرفاقه وبنجاح عملية إطلاق سراحه التي تحمل اسم "الرضوان" وهو الإسم الحركي لعماد مغنية، القائد العسكري لحزب الله الذي خطط لعملية أسر الجنديين الإسرائيليين وقتل في دمشق قبل أن يشهد ختامها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nosor.ace.st
 
من هو البطل سمير القنطار؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
nosor :: القسم الفكري :: شخصيات غيرت مجرى التاريخ-
انتقل الى: